صدّق المكتب التنفيذي لمحافظة حلب خلال جلسته الدورية اليوم الخميس على تنفيذ ١١ مشروعاً طرقياً في ريف المحافظة المحرر بهدف تشجيع الأهالي على العودة إلى مناطقهم ومنازلهم.

وتنوعت المشاريع لتشمل مشروع قشط وتزفيت المدخل الرئيسي وعدد من الشوارع ومشروع أعمال ترحيل الأنقاض والسواتر الترابية في مدينة عندان بريف حلب الشمالي.
وشملت المشاريع مشروع أعمال بقايا مقالع وتعبيد وتزفيت بعض شوارع بلدة قبتان الجبل وقريتي حور وبشنطرة التابعتين لها، ومشروع أعمال قشط وتزفيت بعض الشوارع ضمن بلدة جزرايا ومشروع أعمال قشط وتعبيد وصيانة زفتية للشوارع الرئيسية، ومشروع تزفيت بعض الشوارع ضمن بلدة عنجارة وقرية الهوتة التابعة لها، وذلك في ريف حلب الغربي، على حين نال ريف المحافظة الجنوبي الغربي حصة من المشاريع الطرقية شملت مشروع أعمال قشط وتعبيد وتزفيت في بلدة أورم الكبرى والقرى التابعة لها مثل كفرناها وعويجل والشيخ علي وقناطر وكفرحلب.

أما ريف حلب الجنوبي فحظي بمشروع أعمال تعبيد وصيانة زفتية للمدخل الرئيسي والشوارع الرئيسية في بلدة الزربة، ومشروع أعمال قشط وتعبيد وتزفيت بعض الشوارع في بلدة تل حديا ومشروع أعمال بقايا مقالع وتعبيد وتزفيت لبعض الشوارع ضمن قرية حوير العيس التابعة لمجلس بلدة زمار ،إضافة إلى مشروع بقايا مقالع وتعبيد وصيانة زفتية للمدخل الرئيسي والشوارع الرئيسية في بلدة خان طومان ومشروع أعمال تعبيد وصيانة زفتية لبعض الشوارع ضمن بلدة العيس ومشروع أعمال تعبيد وصيانة زفتية للمدخل الرئيسي والشوارع الرئيسية في بلدة برنة ومشروع أعمال تعبيد وتزفيت لشوارع في بلدة مران.

وأكدالمحافظ حسين دياب خلال الاجتماع على ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لاستمرار تقديم لخدمات وتأمين السلامة العامة خلال فترة عيد الأضحى المبارك والتشدد في إجراءات الرقابة الصحية وقمع مخالفات البناء والاستمرار في تقديم خدمات النظافة. وطالب دياب باستنفار جميع القطاعات الخدمية والرقابية خلال عطلة العيد مع اتخاذ الإجراءات اللازمة بخصوص منع إقامة ساحات ألعاب الأطفال ضمن الإجراءات الاحترازية للتصدي لفايروس كورونا.