يسير العمل في المشروع الجديد لنهر الغمقة بمدينة طرطوس بوتيرة مقبولة جعلت سكان حي الطليعة يتنفسون الصعداء بعد أن عاشوا موسم إمطار (2019) بخوف ورعب من انزلاق وانهيار بعض المباني المطلة على النهر.

ويهدف المشروع الذي تم التعاقد عليه نهاية العام الماضي مع مؤسسة الإسكان العسكرية بقيمة (800) مليون ليرة لحماية حي الطليعة وربط شارع الكورنيش الشرقي بشارع 8 آذار قرب موقع جامعة طرطوس.

مدير الشؤون الفنية في مجلس المدينة حسان حسن بيّن أن المشروع يتألف من جرن ومصاطب جانبية من البيتون المسلح ضمن سرير النهر، إضافة إلى أكتاف من الجهتين الشمالية والجنوبية وطريقين موازيين للنهر من الشمال والجنوب لتخديم الأحياء المتاخمة لها، إضافة إلى تخديم مدرسة (طرطوس أم الشهداء) شرق شارع ميسلون، كما يؤمّن هذان الطريقان الاتصال بين الكورنيش الشرقي وشارع 8 آذار الرئيسيين.

وأضاف حسن: إن مدة العقد تبلغ 18 شهراً، حيث ينتهي العمل العام القادم وقد وصلت نسبة التنفيذ حتى تاريخه إلى 28 بالمئة، مضيفاً: لكن الأمر المهم أن الأعمال المنفذة حتى الآن أزالت الخطر الذي كان متوقعاً بسبب الخوف من انسلاخ جانبي النهر، علماً أن هذا الأمر كان هاجساً حقيقياً خلال موسم الأمطار الماضي (شتاء 2020)، لكن ورغم كمية الأمطار استطاع النهر بعد تجهيزه تمرير هذه الكميات بكل يسر وأمان.