استعرض رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس خلال اجتماعه برؤساء اتحادات غرف التجارة والصناعة والزراعة والمصدرين الخطوات الملموسة الواجب اتخاذها لتنشيط دور القطاع الخاص بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة ومتطلبات مرحلة إعادة الإعمار، إضافة إلى دور رجال الأعمال من الدول الصديقة في هذا الجانب . وتم خلال اللقاء مناقشة التحديات والعقبات الماثلة أمام تحقيق نقلة على الصعيد الإنتاجي والاستثماري وخاصة في مجال تطوير التشريعات، ما يشجع على استقطاب استثمارات محلية وخارجية تسهم بشكل فاعل في التنمية، كما تم التطرق إلى أهمية الدعم الحكومي لتطوير عمل الاتحادات التي تشكل اذرعاً قوية في كافة المجالات الاقتصادية . حضر اللقاء وزيرا المالية والاقتصاد والتجارة الخارجية ورئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي والأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء.