برعاية السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس .. دورة استثنائية لمعرض إعادة إعمار سورية .. وبمشاركة دولية واسعة

rebuild Syria – معرض إعادة إعمار سورية

 

برعاية رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس تشهد مدينة المعارض بدمشق فعاليات المعرض الدولي الرابع  لإعادة إعمار سورية #عمّرها_2018 Re-Build Syria   في دورة متميزة واستثنائية خلال الفترة 2 – 6/ 10/2018

ويأتي معرض إعادة إعمار سورية 2018 كمنصة لرسم ملامح إعادة الإعمار التي تنشدها سورية من خلال المساهمة في خلق حوار وتواصل مع الشركات المحلية و الخارجية وتوجيه رأس المال نحو الاستثمارات التي تحتاجها سورية في مرحلة البناء لذلك يركز المعرض على تأمين مشاركة خارجية واسعة عبر أجنحة دولية حُجز منها ” جناح لإيران وآخر لروسيا ” وهذا من شأنه خلق حالة حوار متقدمة بين الجهات الحكومية المعنية من جهة و رأس المال المحلي والخارجي عبر الشركات العارضة

المعرض سيكون فرصة للاطلاع على كافة مستلزمات ومجالات البناء والإكساء الداخلي والخارجي والآلات والتجهيزات الصناعية والمعدات والتقنيات المعلوماتية والطباعة والتغليف لكافة القطاعات البيئية والصحية والتعليمية والسياحية (الفنادق والمطاعم) والزراعية والاتصالات والطاقة (النفط والغاز والكهرباء) والبنى التحتية

­­­­­­

مدير عام المعرض تامر ياغي قال في تصريح صحفي: “يأتي المعرض في وقت تقف فيه  سورية على أعتاب مرحلة إعادة الإعمار بعد سبع سنوات حرب تكللت بدحر الارهاب”، مشيراً الى أن إعادة إعمار سورية تصنف كواحدة من أكبر عمليات إعادة الإعمار في العالم  حيث تبلغ التكلفة التقديرية الأولى حسب التقارير الدولية حوالي 1400 مليار دولار . وهذا ما سيشجع الكثير من الشركات الأجنبية للمشاركة في فعاليات المعرض وعلى غرار الدورات السابقة التي شهدت مشاركات واسعة من  الشركات الأجنبية من 24 دولة هي: “إندونيسيا – الصين – روسيا – إيران – البرازيل – الإمارات العربية المتحدة – لبنان – العراق – فرنسا – إيطاليا – اليونان – عمان – جنوب إفريقيا – ألمانيا – صربيا – دنمارك – إسبانيا – بلاروسيا – باكستان – فنزويلا – كوبا – بريطانيا”

ياغي اعتبر المعرض فرصة كبيرة جداً للتعرف على زبائن ووكلاء جدد بهدف التعريف بمنتجاتكم والخدمات التي تقدمونها، مما يُساهم بتسويق مُنتجاتكم لأسواق جديدة

كما أنّ  وجود جميع القطاعات الحكومية في المعرض يتيح فرصة الاتصال المُباشر بصاحب القرار المالك والمُنفذ المباشر للمشاريع التي تقدمها الحكومة وكذلك منتجات الشركات المشاركة، مشيراً إلى ترافق المعرض بإقامة ورشات عمل بحضور رجال الأعمال الدوليين والمحليين

كما  يتيح المعرض فرصة التعرف على التقنيات والتكنولوجيا الجديدة لإعادة الإعمار.

هذا و يرافق المعرض معرض خاص بشركات الاستثمار والتطوير العقاري والبنوك والتأمين “Syria Scape“.والمعرض الدولي للحجر والرخام والغرانيت”Syria Stone

يذكر أخيرا أنّ إدارة المعرض قامت بتأمين المشاركين والزوار والمنتجات ضد كافة أنواع المخاطر