أكدت مصادر مطلعة في وزارة النقل أن المدخل الرئيسي الشمالي لمدينة دمشق والذي يربطها بالمحافظات الشمالية والشرقية والوسطى والساحلية، أصبح جاهزاً لاستخدامه رسمياً اعتباراً من يوم غد الثلاثاء

ولفتت المصادر إلى أن الطريق أصبح الآن جاهزاً كشريان نقل أساسي للعاصمة دمشق وبشكل أفضل مما كان عليه سابقاً، علماً أنه يوفر نحو ٢٠ دقيقة من الوقت لمستخدميه بدلاً من المتحلق الشمالي

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة أنهت جميع أعمال الصيانة وإعادة تأهيل الطريق من عقدة البانوراما وحتى عقدة بغداد خلال المدة المحددة والتي لم تتجاوز شهراً، علماً أنه تم الكشف عن أربعة أنفاق في جسم الطريق زادت من الجهود المبذولة إلا أنها لم تؤخر الإنجاز.‏

وكان طريق حرستا حمص الدولي قد أغلق لسنوات بسبب الأعمال الإرهابية التي تعرّض لها، حيث تم تخريب سطح الطريق والحواجز الوسطية والأرصفة وأعمدة الإنارة، إضافة إلى الاعتداء على الجسور والمعابر وزرع الألغام على جوانب الطريق