بعد تأهيله في أقل من شهر .. أوتستراد حمص حماة الدولي في الخدمة بدءاً من اليوم

معرض إعادة إعمار سورية – rebuild Syria

أعلن وزير النقل علي حمود وضع اوتوستراد حمص-حماة في الخدمة بدءاً من اليوم، مؤكداً أن وزارة النقل استطاعت من خلال ورشات فرع المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية بحمص إنجاز أعمال الصيانة للمواقع التي تعرضت للاعتداءات الإرهابية وإعادة تأهيلها لتصبح بحالة فنية جيدة
وأوضح حمود أن إنجاز العمل المتكامل تم بوتيرة متسارعة فور إعلان منطقة شمال حمص خالية من الإرهاب في إطار الجهود التي تبذلها المؤسسات الخدمية لإعادة بناء وإصلاح ما دمره الإرهابيون إيذاناً بعودة مؤسسات الدولة إليها وأكد حمود بدء الوزارة فور تحرير المنطقة من الإرهابيين بالكشف على طريق حمص-حماة وحصر الأضرار التي لحقت به بهدف إعادة تأهيله وصيانته وعلى الفور باشرت بأعمال القشط للطريق ومد المجبول الإسفلتي ليعود كما كان قبل دخول الإرهاب، وإعادة تأهيل الاطاريف والمنصفات والتخريب في الجسور وشبك الحماية الجانبي، وكل ما يحتاجه هذا الطريق
وأشار حمود إلى أن العاملين يبذلون جهوداً كبيرة لإنجاز صيانة الطريق بالسرعة القصوى لأنه يشكل شرياناً حيوياً يربط المنطقتين الجنوبية والوسطى بالمنطقة الشمالية ويسهم في تخفيف الحوادث المرورية على محور حمص-سلمية بسبب الكثافة المرورية الحاصلة عليه إضافة الى تقليل الزمن واختصار المسافة للعابرين باتجاه محافظة حماة وبالعكس وينشط الحركة التجارية والاقتصادية والسياحية بين كل محافظات القطر.. موضحاً أن الكلفة التقديرية للمشروع تبلغ نحو ملياري ليرة سورية وإن أعمال الصيانة في الطريق تتم على مسافة 20كم بمسربين عرض كل مسرب 12 متراً، لافتاً إلى أنه تتم متابعة مراحل العمل في هذا المحور الذي يتميز بأهميته مبيناً أن الطريق تعرض لأعمال تخريب ممنهج من الإرهابيين من خلال قطعه وحفره وسرقة كابلات الإنارة وتخريب المنصف وتدمير عدد من الجسور وتخريب بعضها