سورية تخطط لإحداث سكة حديدية تربط الأراضي السورية بالإيرانية عبر العراق

معرض إعادة إعمار سورية – rebuild Syria exhibition 

بينت  مصادر مطلعة في وزارة النقل عن وجود مخطط لمشروع مد سكة حديدية تربط بين إيران وسورية ومن المقرر أن يشارك العراق في هذا المشروع الذي يمتد من مدينة شلمجه جنوب إيران إلى ميناء البصرة العراقي ومنه إلى الأراضي السورية، وذلك بما يتوافق مع الرؤية الإستراتيجية والمساعي الكبيرة التي تقوم بها وزارة النقل السورية لمرور طريق الحرير عبر سورية.‏‏

وأشارت المصادر إلى وجود دراسة ثانية لإنشاء ميناء بحري في الحميدية بطرطوس وتطوير عمل المرافئ والسفن وتأمين التسهيلات لزيادة حركة النقل والتبادل التجاري بين البلدين.‏‏

كما كشفت المصادر عن التخطيط لإقامة مشروع تحويلة دمشق الكبرى وهي محلق دائري بأربع حارات بطول 170 كم، حيث تعد محوراً رئيساً مخدّماً للمناطق المحيطة بمدينة دمشق التي تتزايد حولها الفعاليات الاقتصادية والسكنية والمشروعات الحيوية وتحقق ربطاً للاوتسترادات الدولية مع الطرق المحلية وتُخفف من حجم المرور إلى داخل مدينة دمشق.‏‏

وأكدت المصادر أن العمل قائم على تأهيل وإنشاء الطرق ذات النفع الدولي والاقتصادي والإقليمي من خلال ربط طريق الساحل الغاب مع أوتستراد حماة – حلب بطول 30 كم مع تنفيذ ثلاث عقد وستة جسور. وأكدت المصادر أن المشروع يبدأ من منطقة العشارنة التي تعدّ نهاية تقاطع طريق الساحل- الغاب مع طريق السقيلبية – مصياف إلى أوتستراد حلب- دمشق (بعد صوران بمسافة 4 كم) وهو طريق بمسلكين.‏‏

كما يجري العمل على استكمال طريق ديرالزور _ البوكمال (المرحلة الثانية من الميادين حتى البوكمال) بطول90 كم، إضافة إلى وصلات طرقية بطول 34 كم، وهو طريق من الدرجة الأولى بعرض 13.5 م بحارتي مرور لكل مسلك مع أكتاف جانبية معبدة بعرض 2.5 م من كل جانب