نقلة نوعية للتعاون التجاري والاقتصادي والاستثماري بين سورية وايران

Rebuild Syria 

عقدت اللجنة الوزارية السورية الإيرانية المشتركة اجتماع عمل في دمشق لمناقشة القضايا التي سيتم بحثها والاتفاق عليها خلال اجتماعات اللجنة العليا المشتركة
وفي كلمة له خلال الافتتاح أكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل أن العام الحالي سيشهد نقلة نوعية في مسار التعاون بين البلدين في المجالات التجارية والاقتصادية والاستثمارية لتحقيق مساهمة فاعلة للشركات الإيرانية في مرحلة إعادة الاعمار وتعزيز حجم التجارة البينية
وأشار الخليل إلى أن الوثائق المزمع توقيعها وعلى رأسها اتفاقية التعاون الاستراتيجي طويل الامد إلى جانب الوثائق الموقعة سابقا ستشكل قاعدة صلبة تغني الإطار القانوني الناظم لعلاقات التعاون بين البلدين
وأكد الوزير الخليل اهمية دور القطاعين العام والخاص في التأسيس لمشاريع مشتركة مع الشركات الإيرانية لتحقيق المنفعة المتبادلة والاستفادة من المزايا النسبية المتوافرة لدى البلدين معلنا انه سيتم افتتاح المركز التجاري الإيراني في دمشق كمعرض دائم وتأسيس غرفة التجارة المشتركة السورية الإيرانية بناء على ما تم التوافق عليه بين الجانبين العام الماضي
من جهته أكد وزير الطرق وبناء المدن الايراني محمد إسلامي أن المباحثات بين الجانبين في اللجنة العليا المشتركة ستضع “حجر الأساس” للتعاون الاقتصادي بين البلدين لافتا إلى أنه تم إجراء مباحثات فنية وتقنية مهمة للغاية بين الجانبين منذ يوم أمس تتعلق بعدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المزمع توقيعها
وأعرب الوزير إسلامي عن استعداد المؤسسات الحكومية والشركات الإيرانية للقيام بدور أكبر في تعزيز العلاقات الثنائية بمختلف مجالات التعاون ولاسيما في مرحلة إعادة الإعمار والبناء في سورية
وفي تصريح للصحفيين أشار الوزير الخليل إلى أنه سيتم تقديم كل التسهيلات الممكنة للشركات الإيرانية والدفع قدما بالتعاون التجاري إلى مستويات أعلى بكثير
وفي تصريح مماثل لفت الوزير إسلامي إلى أن البلدين سيبدأن فصلا جديدا من التعاون الاقتصادي في مختلف المجالات بعد قيام الجانبين بتوقيع اتفاقية التعاون الاستراتيجي الطويل الأمد داعيا إلى تنمية العلاقات في المجال المالي والمصرفي والنقل والتدريب وتأهيل البنى التحتية والبناء مشيرا الى الخبرات والتجارب الكبيرة التي تمتلكها الشركات الإيرانية في هذا المجال
من جانبه أعلن الدكتور عماد الصابوني رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي أن الجانبين توصلا في الاجتماعات الفنية إلى النص النهائي لاتفاقية التعاون الاستراتيجي الطويل الأمد الذي سيعد من أهم مخرجات اللجنة العليا المشتركة السورية الإيرانية إضافة إلى عمل الجانبين على إنجاز مشروع بروتوكول اللجنة وتم الاتفاق على معظم المواضيع الواردة فيه على ان تستكمل مناقشة بقية المواضيع يوم غد